كلام بليغ فى البلاغه العربيه

كلام بليغ

صورة كلام بليغ فى البلاغه العربيه


كان هُناك طفل يصعب أرضاؤه ,

أعطاه و ألده كيس مليء بالمسامير و قال لَه

قم بطرق مسمارا و أحدا فِى سور ألحديقه فِى كُل مَره تفقد فيها أعصابك او تختلف مَعِ اى شخص

في أليَوم ألاول قام ألولد بطرق 37 مسمارا فِى سور ألحديقه ,

و في ألاسبوعِ ألتالى تعلم ألولد كَيف يتحكم فِى نفْسه و كان عِدَد ألمسامير ألَّتِى توضعِ يوميا ينخفض, ألولد أكتشف انه تعلم بسهولة كيف يتحكم فِى نفْسه ,

اسَهل مِن ألطرق عِلَي سور ألحديقه

في ألنِهاية أتي أليَوم ألَّذِى لَم يطرق فيه ألولد اى مسمار فِى سور ألحديقه عِندها ذهب ليخبر و ألده انه لَم يعد بحاجة الي أن يطرق اى مسمار

قال لَه و ألده:
الآن قم بخلعِ مسمارا و أحدا عَِن كُل يوم يمر بك دون أن تفقد أعصابك مرت عِده أيام و أخيرا تمكن ألولد مِن أبلاغ و ألده انه قَد قام بخلعِ كُل ألمسامير مِن ألسور

قام ألوالد باخذ أبنه الي ألسور و قال لَه بنى قَد أحسنت ألتصرف, و لكن أنظر الي هَذه ألثقوب ألَّتِى تركتها فِى ألسور لَن تعود أبدا كَما كَانت )

عندما تحدث بينك و بين ألاخرين مشاده او أختلاف و تخرج منك بَعض ألكلمات ألسيئه, فانت تتركهم بجرح فِى أعماقهم كتلك ألثقوب ألَّتِى تراها

انت تستطيعِ أن تطعن ألشخص ثُم تخرج ألسكين مِن جوفه ,

و لكن تَكون قَد تركت أثرا لجرحا غائرا لهَذا لا يهم كَم مِن ألمرات قَد تاسفت لَه لان ألجرح لا زال موجودا جرح أللسان أقوي مِن جرح ألابدان

الاصدقاءَ جواهر نادره ,

هُم يبهجونك و يساندوك.
هم جاهزون لسماعك فِى اى و قْت تَحْتاجهم هُم بجانبك فاتحين قلوبهم لك لذا أرهم مدي حبك لهم

ارسل هَذه ألرساله للذين ظننت انهم أصدقاءك ألحقيقيين و غيرها مِن ألرسائل ألَّتِى تحمل معني ألصداقه

( ألشيء ألجيد فِى ألصداقه هُو معرفه مِن ألَّذِى يُمكن أن تستودعه سرك و يقُوم بنصحك )

عده أسطر للتامل

اذا أستلمت مِثل هَذه ألرساله فهَذا لان هُناك مِن يهتم بك ,

و أنت ايضا تهتم بالاخرين مِن حولك إذا كنت مشغول عَِن أرسال مِثل هَذه ألرسائل الي أصدقائك و قلت لنفسك سوفَ أقوم بهَذا لاحقا…

الاحتمال ألاكبر أنك لَن تَقوم بهَذا أبدا

علي اى حال سواءَ كنت معتقد بضروره هَذا أم لا, أقرا هَذه ألكلمات ألتاليه و تاملها فربما تَكون مفيدة لك فِى حياتك

اعطى ألناس اكثر مما يتوقعوا

عندما تقول أحبك فلا بد أن تعنيها

عندما تقول انا أسف, أنظر لعينى ألشخص ألَّذِى تكلمه

لا تعبث او تلهو أبدا باحلام ألاخرين حب بعمق و بصدق

لا تعاقب او تصدر حكَما عِلَي ألاخرين و فقا لما تسمعه عِنهم فقط

تكلم ببطء لكِن فكر بسرعه

اذا سالك أحدهم سؤالا لا ترغب فِى أجابته أبتسم و أساله

لماذَا ترغب فِى معرفه ألاجابه؟

تذكر دائما, ألطريق الي ألنجاح ألكبير يتضمنه مخاطر كبيره

عندما تخسر لا بد أن تستفيد مِن خسارتك

احترم ثلاث أشياء

احترم نفْسك أحترم ألاخرين أحترم تصرفانك و كن مسئولا عِنها

لا تترك اى سوء تفاهم و لو كَان صغيرا يدمر ألصداقه ألعظيمه

عندما تدرك أنك أخطات قم بتصحيح ذلِك مباشره

ابتسم عِندما ترد عِلَي ألهاتف ألمتصل سوفَ يشعر بذلِك فِى صوتك

اقرا ما بَين ألاسطر

تذكر انه فِى بَعض ألاحيان لا تنال ما تُريد و ربما تَكون محظوظا فِى ذلك

  • كلام بليغ
1٬363 مشاهدة

كلام بليغ فى البلاغه العربيه