كلمة عن فضل القران الكريم

كلمه عن فضل القران الكريم

 

بالصور كلمة عن فضل القران الكريم 20160809 595
الحمد لله الذى نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا الحمد لله علم القران خلق الانسان علمه البيان الحمد لله الذى علم بالقلم علم الانسان ما لم يعلم و اشهد ان لا اله الا الله و حده لا شريك له جعل القران هدايه للناس و نبراسا يضيء لهم الطريق و اشهد ان محمدا عبده و رسوله النبى الاكرم علم القران فكان خير معلم فصلوات الله و سلامه عليه و على اله و اصحابه اجمعين .



.

اما بعد
فاحييكم بتحيه الاسلام في و رحمه الله و بركاته فنحن جميعا نوظف كل الامكانات و الطاقات لخدمه هذا الدين العظيم الا وان من اعظم ما يخدم به هذا الدين كلام الله عز و جل .

كلمه عن القران
القرءان هو كلام الله منزل غير مخلوق الذى انزله على نبيه محمد
صلي الله عليه و سلم باللفظ و المعني القران الكريم كتاب الاسلام الخالد و معجزته الكبري و هدايه للناس اجمعين قال تعالى ” كتاب انزلناه اليك لتخرج الناس من الظلمات الى النور ” و لقد تعبدنا الله بتلاوته اناء الليل و اطراف النهار قال تعالى ” ان الذين يتلون كتاب الله و اقاموا الصلاه و انفقوا مما رزقناهم سرا و علانيه يرجون تجاره لن تبور ” فيه تقويم للسلوك و تنظيم للحياه من استمسك به فقد استمسك بالعروه الوثقي لا انفصام لها و من اعرض عنه و طلب الهدي في غيره فقد ضل ضلالا بعيدا و لقد اعجز الله الخلق عن الاتيان بمثل اقصر سوره منه قال تعالى ” وان كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فاتوا بسوره ممن مثله و ادعوا شهداءكم من دون الله ان كنتم صادقين ” القران مكتوب في المصاحف محفوظ في الصدور مقروء بالالسنه مسموع بالاذان فالاشتغال بالقران من افضل العبادات و من اعظم القربات كيف لا يكون ذلك و في كل حرف منه عشر حسنات و سواء اكان بتلاوته ام بتدبر معانيه و قد اودع الله فيه علم كل شىء ففيه الاحكام و الشرائع و الامثال و الحكم و المواعظ و التاريخ و القصص و نظام الافلاك فما ترك شيئا من الامور الا و بينها و ما اغفل من نظام في الحياه الا اوضحه قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ” كتاب الله فيه نبا ما قبلكم و خبر ما بعدكم و حكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل هو الذى من تركه من جبار قصمه الله و من ابتغي الهدي في غيره اضله الله فهو حبل الله المتين و هو الذكر الحكيم و هو الصراط المستقيم و هو الذى لا تزيغ به الاهواء و لا تلتبس به الالسنه و لا يشبع منه العلماء و لا يخلق عن كثره الرد و لا تنقضى عجائبه و هو الذى لم ينته الجن اذ سمعته ان قالوا انا سمعنا قرانا عجبا هو الذى من قال به صدق و من حكم به عدل و من عمل به اجر و من دعا اليه هدى الى صراط مستقيم ” [ اخرجه الدارمى ] هذا هو كتابنا هذا هو دستورنا هذا هو نبراسنا ان لم نقراه نحن معاشر المسلمين فهل ننتظر من اليهود و النصاري ان يقرؤوه قال تعالى ” و قرانا فرقناه لتقراه على الناس على مكث و نزلناه تنزيلا ” فما اعظمه من اجر لمن قرا كتاب الله و عكف على حفظه فله بكل حرف عشر حسنات و الله يضاعف لمن يشاء و الله و اسع عليم .

كلمه للحفظه
هنيئا لكم حفاظ كتاب الله الكريم هنيئا لكم هذا الاجر العظيم و الثواب الجزيل فعن ابي هريره رضي الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال: « ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله و يتدارسونه بينهم الا نزلت عليهم السكينه و غشيتهم الرحمه و حفتهم الملائكه و ذكرهم الله فيمن عنده » [ اخرجه مسلم ] .


فانتم اهل الله و خاصته انتم احق الناس بالاجلال و الاكرام فعن ابي موسي الاشعرى قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: « ان من اجلال الله تعالى اكرام ذى الشيبه المسلم و حامل القرءان غير الغالى فيه و الجافى عنه و اكرام ذى السلطان المقسط » [ اخرجه ابو داود ] .


انتم خير الناس للناس لقد حضيتم بهذه الخيريه على لسان نبيكم صلى الله عليه و سلم فعن عثم ان بن عفان رضى الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم « خيركم من تعلم القران و علمه ” [ اخرجه البخارى ] .


انتم يا اهل القران اعلي الناس منزله و ارفعهم مكانه فلقد تسنمتم مكانا عاليا و ارتقيتم مرتقي رفيعا بحفظكم لكتاب الله عن عمر بن الخطاب رضى الله عنه ان النبى صلى الله عليه و سلم قال « ان الله يرفع بهذا الكتاب اقواما و يضع به اخرين » [ اخرجه مسلم ] .


حفاظ كلام الله انتم اعظم الخلق اجرا و اكثرهم ثوابا كيف لا و انتم تحملون في صدوركم كلام ربكم و تسيرون بنور مولاكم و خالقكم عن عائشه رضى الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه و سلم « الذى يقرا القران و هو ما هر به مع السفره الكرام البرره و الذى يقرا القران و يتتعتع فيه و هو عليه شاق له اجران » [ متفق عليه ] .


ابشروا يا اهل القران ازف اليكم البشري بحديث نبى الهدي و الذى يصور فيه حوار القران و الشفاعه لصاحبه يوم القيامه فعن ابى هريره عن النبى صلى الله عليه و سلم قال ” يجيء القران يوم القيامه فيقول يا رب حله فيلبس تاج الكرامه ثم يقول يا رب زده فيلبس حله الكرامه ثم يقول يا رب ارض عنه فيرضي عنه فيقال له اقرا و ارق و تزاد بكل ايه حسنه ” [ اخرجه الترمذى و قال حديث حسن صحيح ] و يصدق ذلك حديث ابى امامه رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول « اقرؤوا القران فانه ياتى يوم القيامه شفيعا لاصحابه » [ اخرجه مسلم ] .


فيا حفظه كتاب الله اينما اتجهتم فعين الله ترعاكم فاهل القران هم الذين لا يقدمون على معصيه و لا ذنبا و لا يقترفون منكرا و لا اثم ا لان القران يردعهم و كلماته تمنعهم و حروفه تحجزهم واياته تزجرهم ففيه الوعد و الوعيد و التخويف و التهديد فلتلهج السنتكم بتلاوه القران العظيم و لترتج الارض بترتيل الكتاب العزيز و ليسمع لتلاوتكم دوى كدوى النحل عن النواس بن سمعان رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول «يؤتي يوم القيامه بالقران و اهله الذين كانوا يعملون به في الدنيا تقدمه سوره البقره و ال عمران تحاجان عن صاحبهما » [ اخرجه مسلم ] و عن ابن عباس رضى الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم «ان الذى ليس في جوفه شيء من القران كالبيت الخرب » [ اخرجه الترمذى و قال حديث حسن صحيح ] .


وكان من و صيته صلى الله عليه و سلم لامته عامه و لحفظه كتاب الله خاصه تعاهد القران بشكل دائم و مستمر فقال صلى الله عليه و سلم ” تعاهدوا هذا القران فوالذى نفسى بيده لهو اشد تفلتا من الابل في عقلها ” [ اخرجه مسلم ] و من تامل هذا الحديث العظيم و نظر في معانيه ادرك عظم هذه الوصيه و علم اهميه المحافظه على تلاوه كتاب الله و مراجعته و العمل بما فيه ليكون من السعداء في الدنيا و الاخرة
فيستحب ختم القران في كل شهر الا ان يجد المسلم من نفسه نشاطا فليختم كل اسبوع و الافضل ان لا ينقص عن هذه المده كى تكون قراءته عن تدبر و تفكر و كيلا يحمل النفس من المشقه ما لا تحتمل ففى الحديث الصحيح عن عبدالله بن عمرو رضى الله عنه قال قال لى رسول الله صلى الله عليه و سلم ” اقرا القران في شهر قلت اجد قوه حتى قال فاقراه في سبع و لا تزد على ذلك ” .


واوصى كل المسلمين رجالا و نساء بحفظ كتاب الله تعالى ما استطاعوا لذلك سبيلا واياكم و مداخل الشيطان و مثبطات الهمم فاليوم صحه و غدا مرض و اليوم حياه و غدا وفاه و اليوم فراغ و غدا شغل فاستغلوا هذه الحياه الدنيا فيما يقربكم من الله زلفي فانتم مسؤولون عن اوقاتكم و اعمالكم و اقوالكم واياكم و هجران كتاب الله فما انزله الله الا لنقراه و لنتدبر اياته و ناخذ العبر من عظاته قال تعالى ” و قال الرسول يارب ان قومى اتخذوا هذا القران مهجورا ” فمن الناس من لا يعرف القران الا في رمضان و بئس القوم الذين لا يعرفون القران الا في رمضان و من الناس من لا يتذكر كتاب الله الا في مواطن الفتن و المصائب ثم ينكص على عقبيه فاولئك باسوا المنازل فاروا الله من انفسكم خيرا و جاهدوا انفسكم و الزموها حفظ كتاب الله و تدارس اياته و معانيه فالله لا يمل حتى تملوا .


ومن لم يستطع حفظ كتاب الله تعالى و من لم يكن له ابناء في حلقات التحفيظ فليبادر قبل انقضاء الاوقات و الاعمار ثم لا ينفع الندم فميدان السباق مفتوح ليبلوكم ايكم احسن عملا .

كلمه للاولياء
وهذه كلمه لاولياء الامور ايها الاباء و الامهات استوصوا بالاجيال خيرا نشئوها على حب كتاب ربها علموها العيش في رحابه و الاغتراف من معينه الذى لا ينضب فالخير كل الخير فيه و تعاهدوا ما اودع الله بين ايديكم من الامانات بتربيتها تربيه قرانيه كى تسعدوا في الدنيا قبل الاخره فما هانت امه الاسلام الا بهجرها لكتاب ربها و بعدها عنه و والله لو تمسكنا بكتاب ربنا و سنه نبينا صلى الله عليه و سلم لاصبحنا امه عزيزه امه ابيه شامخه .


فالله الله ايها الاباء الكرام فالابناء امانه في اعناقكم و لقد ائتمنكم الله عليهم فاياكم و خيانه الامانه فخيانتها صفه ذميمه و خصله دميمه مقت الله اهلها و ابغض فاعليها عن ابى هريره ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ” ايه المنافق ثلاث اذا حدث كذب و اذا و عد اخلف و اذا اؤتمن خان ” [ متفق عليه ] فمن خان الامانه فقد صنفه الله من المنافقين و الله توعدهم باسفل مكان في النار فقال تعالى ” ان المنافقين في الدرك الاسفل من النار و لن تجد لهم نصيرا ” فكم نري اليوم من شباب الاسلام و هم يتغامزون و يتراقصون و يسرقون وينهبون و يسهرون تركوا الصلاه و الصيام و عطلوا اغلب الاحكام لا يقدرون لانسان قدره و لا يقيمون لجار حقه فاي تربيه هذه واي اداء للامانه هذا اليس و لى الامر مسؤولا عنهم يوم القيامه



بلي و الله انه لمسؤول قال تعالى ” و قفوهم انهم مسؤولون ” .


واذكر اولياء الامور باهميه اداء الامانه و عدم خيانتها فهى منوطه بهم و قد حذرهم الله من خيانته او التساهل في رعايتها فقال تعالى ” يا ايها الذين امنوا لا تخونوا الله و الرسول و تخونوا اماناتكم و انتم تعلمون ” فهذه الاجيال التى بين ايديكم ستسالون عنها يوم تعرضون على ربكم لا تخفي منكم خافيه و سيتعلق بكم ابناؤكم يوم العرض و الحساب فاياكم ان يكون اولادكم اعداء لكم فقد قال الله تعالى ” يا ايها الذين امنوا ان من ازواجكم و اولادكم عدوا لكم فاحذروهم ” فاحذر ايها الاب المبارك ان يكون و لدك عدوا لك في دنياك و اخراك و ارع هذه الامانه بكل اخلاص و صدق فالابناء كالبذره ان اخترت لها مكانا طيبا نشات طيبه وان كان غير ذلك فلا تلومن الا نفسك قال تعالى ” و البلد الطيب يخرج نباته باذن ربه و الذى خبث لا يخرج الا نكدا كذلك نصرف الايات لقوم يشكرون ” [ الاعراف 58 ] فان خنت الامانه و فرطت فيها و تركت الحبل على غاربه لابنائك و لم ترعهم بنصحك فوالله لقد اقحمت نفسك مكانا لا تحسد عليه ابدا و اسمع قول النبى صلى الله عليه و سلم حيث قال ” ما من عبد يسترعيه الله رعيه يموت يوم يموت و هو غاش لرعيته الا حرم الله عليه الجنه ” [ متفق عليه ] فهل تريد ان تموت و انت غاش لرعيتك تاركا لامر ربك ثم يكون مصيرك النار و بئس المصير .


ولا انسي ان اهنئ الاولياء الذين عرفوا اهميه الرعايه السليمه الصحيحه لابنائهم و فق كتاب الله تعالى و وفق سنه نبيه صلى الله عليه و سلم فقاموا بما اوجب الله عليهم من الرعايه بالابناء و احاطوهم بالاهتمام و النصح و الارشاد فهنيئا لهم اولئك الابناء الصلحاء النجباء الذين يحملون كتاب الله بين جنباتهم و الى كل اب و ام ادركا عظم المسؤوليه الملقاه على عاتقهما و ادياها كما يجب ابشرهما بهذا الحديث الذى اخرجه ابو داود في سننه الذى قال فيه رسول الله صلى الله عليه و سلم ” من قرا القران و عمل بما فيه البس و الداه تاجا يوم القيامه ضوءه احسن من ضوء الشمس في بيوت الدنيا لو كانت فيكم فما ظنكم بالذى عمل بهذا ” فهنيئا لكم ايها الاولياء هذه البشاره النبويه من الذى لا ينطق عن الهوي صلى الله عليه و سلم .

الختام
اللهم اجعل القران ربيع قلوبنا و نور صدورنا و جلاء احزاننا اللهم اجعله شفيعا لنا و شاهدا لنا لا شاهدا علينا اللهم البسنا به الحلل و اسكنا به الظلل و اجعلنا به يوم القيامه من الفائزين و عند النعماء من الشاكرين و عند البلاء من الصابرين اللهم حبب ابناءنا في تلاوته و حفظه و التمسك به و اجعله نورا على درب حياتهم برحمتك يا ارحم الراحمين سبحان ربك رب العزه عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالمين .

  • اجمل الصور عن القران الكريم
  • صور مع كلمات عن القران الكريم
  • كلام جميل عن ختم القران
1٬399 مشاهدة

كلمة عن فضل القران الكريم