كلمه عن التوبه

كلمه عن التوبه

بالصور كلمه عن التوبه 20160809 481

اجمل موضوع عن التوبه اخى ….

اختى الغاليه

انى لاستبطا الايام متى تزف الى جميل الخبر



متي اري دموع التوبه من مقلتيك تنهمر

متي تقوي على كسر القيود و تنتصر

انى بفارغ ذاك الصبر انتظر؟فهل فكرت بالتوبه

لهفى على لحظه سماع عودتك الى الله

وانضمامك الى قوافل التائبين العائدين

اريد ان افرح لفرحك

قد لا تتصور سعادتى بك تلك اللحظه .

لست انا فقط بل الله تعالى الغنى العلى الكبير سبحانه يفرح بهذه الاوبه و الرجوع اليه جعلنا الله من التائبين الصادقين .

قلى بربك من مثلك اذا فرح الله بك

لقد جاء في الحديث ان الله يفرح بتوبه احدكم … الله اكبر فهل تريد في هذه الليله ان يفرح بك الله .



و الله ان احدنا يريد ان يفرح عنه ابوه او امه و يرضي عنه زميله فكيف برب العالمين تبارك و تعالى .



نعم ان الامر صدق هو كذلك ان الله يحب التوابين و يحب المتطهرين )

واذا احبك الله فما عليك و لو ابغضك من في الارض جميعا .

من مثلك … يفرح بك الله و يحبك .



الله الذى له مقاليد السماوات و الارض المتصرف الوهاب الذى اذا اراد شيئا انما يقول له كن فيكون .

ومن كان الله معه فما الذى ينقصه



ان يكن معك الله فلا تبالى و لو افتقدت الكل فهو سبحانه نعم المولي و نعم النصير )

معك من لا يهزم جنده معك الذى يعز من اطاعه و يذل من عصاه الذى لا يقهر سلطانه ذو الجبروت و الكبرياء و العظمه معك الكريم الواسع المنان الملك العزيز القهار سبحانه و تعالى 0

اختي و اخى

ما اتعب الناس الذين هم يلهثون و راء الشهوات و المحرمات بزعمهم ان في ذلك السعاده و الفرح الا بعدهم عن الله و الا لو عرفوا الله حقا ما عرف الهم و الضيق طريقا اليهم و لايقنوا ان السعاده لا تستجلب بمعصيه الله .

اخي و اختي اين نحن عن قوله تعالى

((ولو ان اهل القري امنوا و اتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء و الارض و لكن كذبوا فاخذناهم بما كانوا يكسبون )

وعن قوله و لو انهم امنوا و اتقوا لمثوبه من عند الله خير لو كانوا يعلمون …
؟

اتجد في نفسك ترددا الى الان



كن عاقلا فلا تشرى حطام الدنيا الزائل بنعيم الاخره الدائم حيث ما لا عين رات و لا اذن سمعت و لا خطر على قلب بشر في ابد لا يزول في روضات الجنه يتقلب ساكنها و على الاسره يجلس و على الفرش التى بطائنها من استبرق يتكئ و بالحور العين يتنعم و بانواع الثم ار يتفكه و يطوف عليه من الولدان المخلدون باكواب و اباريق و كاس من معين لا يصدعون عنها و لا ينزفون و فاكهه مما يتخيرون و لحم طير مما يشتهون و حور عين كامثال اللؤلؤ المكنون جزاء بما كانوا يعلمون .



و يطاف عليهم بصحاف من ذهب و اكواب و فيها ما تشتهيه الانفس و تلذ الاعين و انتم فيها خالدون في قصور الجنه ينظرون الى الرحمن تبارك و تعالى و يمتعون انظارهم .



و يلتقون بصفوه البشر سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم .

نعيم لا يوصف لا هم و لا كدر .



لا عرق و لا اذي و لا قذر و لا حيض و لا نفاس و لا نصب و لا تعب و لا نوم لكى لا ينقطع النعيم بنوم .



و لا عباده تنشا الا لمن اراد ان يتلذذ بها فهى دار جزاء لا دار عمل

هل تملكك في يوم شعورصادق بالتوبه

ما الذى يمنعك تكذيب ام تردد ام هى قيود المعاصى التى تستعذب لظاها

اعلنها من الان توبه الى الله فك قيود المعاصى و تسلط الشيطان و النفس عليك الجا الى الله و اعتصم به و انطرح بين يديه هاهم العائدون الى الله تراهم سلكوا طريق النجاه فعلام التقهقر و التردد



الا تعلم ان ما عند الله خير و ابقي اتبيع الجنه بالنار

!

الم تستوعب الى الان حقيقه الدنيا و انها دار ممر و ليست دار مقر و انها ميدان عمل و تحصيل ثم توفي كل نفس ما عملت ‘ان خير فخير وان شرا فشر اتظن انك و حدك القادر على ارتكاب الحرام اتظن ان الذين لزموا الطاعه و صبروا على شهوات الدنيا لا يقدرون على ارتكاب الملذات من الحرام

بلي هم يستطيعون ذلك لا يمنعهم شيء لكنهم يخافون الله و يرجون ثوابه و يصبرون قليلا ليرتاحوا كثيرا فكن معهم تجد السعاده في الدنيا قبل الاخره

قل للنفس يكفى ما كان و اعزم على هجر الذنوب و اسلك طريق العوده .

فان لم تتب اليوم فمتي ستتوب وان لم تندم اليوم متى ستندم

هل تنتظر ان تتوب عند الموت



فالتوبه لا تقبل حينئذ .

هل تنتظر ان تندم حين لا ينفع الندم



حين تقول ياليت و ياليت



قال تعالى يوم تقلب وجوههم في النار يقولون يا ليتنا اطعنا الله و اطعنا الرسول و قالوا ربنا انا اطعنا سادتنا و كبرائنا فاضلونا السبيل ربنا اتهم ضعفين من العذاب و العنهم لعنا كبيرا .

!

<او هل تنتظر حتى تدخل النار فتتوسل الى الله يوم لا يجدى التوسل يوم يتوسل اهل النار ان يخرجهم الله منها ليعودوا ليعملوا صالحا و لكن هيهات ربنا اخرجنا منها فان عدنا فانا ظالمون فيجيبهم المولي سبحانه قال اخسئوا فيها و لا تكلمون )

عد الى الحق و استجب له ما دمت في زمن الامهال قبل ان تكون من الذين يتمنون الموت من فرط العذاب فلا يستجاب لهم اتدرى لماذا



لانهم اتاهم الحق فما استجابوا له قال الله تعالى و قالوا يا ما لك ليقضى علينا ربك قال انكم ما كثون لقد جئناكم بالحق و لكن اكثركم للحق كارهون )

اخى اختى ارجو الله ان تجد كلماتى قبولا لديك اسال المولي تعالى ان نكون من الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه

  • كلمة عن التوبة
  • أجمل عبارة عن هجر المعاصي
  • كلام جميل عن التوبه
  • كلمة صباح عن التوبه
  • اجمل كلام عن التابين
  • ضد كلمه التوبه
  • كلمه عن التوبة
  • مامعنى التوبة
  • معنى كلمة توبة
1٬980 مشاهدة

كلمه عن التوبه