كاظم الساهر

كاظم الساهر

ماتت بمحراب عينيك ابتهالاتي

و استسلمت لرياح الياس راياتي

جفت على بابك الموصود ازمنتي

ليلي و ما اثم رت شيئا نداءاتي

عامان ما رف لى لحن على و تر

و لا استفاقت على نور سمواتي

اعتق الحب في قلبي و اعصره

فارشف الهم في مغبر كاساتي

ممزق اني لا جاة و لا ترف

يغريك في … فخلينى لاهاتي

لو تعصرين سنين العمر اكملها

لسال منها نزيف من جراحاتي

لو كنت ذا ترف ما كنت رافضه حبي

لكن فقر الحال ما ساتي

عانيت عانيت لا حزنى ابوح به

و لست تدرين شيئا عن معاناتي

امشي و اضحك يا ليلي مكابرة

على اخبى عن الناس احتضاراتي

لا الناس تعرف ما امرى فتعذرني

و لا سبيل لديهم في مواساتي

يرسو بجفنى حرمان يمص دمي

و يستبيح اذا شاء ابتساماتي

معذوره انت ان اجهضت لى املي

لا الذنب ذنبك بل كانت حماقاتي

اضعت في عرض الصحراء قافلتي

و جئت ابحث في عينيك عن ذاتي

و جئت احضانك الخضراء منتشيا

كالطفل احمل احلامي البريئات

غرست كفك تجتثين اوردتي

و تسحقين بلا رفق مسراتي

وا غربتاه… و اغربتاه

مضاع هاجرت مدنى عني

و ما ابحرت منها شراعاتي

نفيت و استوطن الاغراب في بلدي

و دمروا كل اشيائى الحبيبات

خانتك عيناك في زيف و في كذب؟؟

ام غرك البهرج الخداع ؟.. مولاتي

فراشه جئت القى كحل اجنحتى لديك

فاحترقت ظلما جناحاتي

اصيح و السيف مزروع بخاصرتي

و الغدر حطم امالى العريضات

و انت ايضا الا تبت يداك

اذا اثرت قتلى و استعذبت اناتي

ملى بحذف اسمك الشفاف من لغتي

اذا ستمسى بلا ليلي حكاياتي

منو انت؟
منو انت و تسرح في قلبي
وبين عيوني ليل نهار
منو انت تشغل تفكيري
ومشعل بين ضلوعى النار
ممكن انت اللى تسعدني
وممكن انت اللى تهنيني
وممكن انت اللى تظلمني
اللى تعذبنى اللى تبكيني
يا و يل و يلى و يا و يل
يا طول ليلى و يا و يل

ابعد نظراتك عن عيني
صرت اخجل من باقى امالك
لايا عمري تعال احضنني
ذوبنى و جننى غرامك

اتمني ادخل داخل قلبك
واعرف كيف يفكر بيا
ريتة يحبنى كما احبك
يا اقرب من روحى عليا

كان صديقي

كان صديقي و كانت حبة الابدي
بل كان حبهما حكايه البلد
واستغرب الناس كيف القصة انقلبت
الي خصام .. الى هجر .. الى نكد
اما اني الشاهد المذبوح بينهما
سيفان من نار يختصمان في كبدي
هو التقانى مريضا تائة القدم
محطم القلب ادمي اصبع الندم
كن يا صديقي طبيبي و احتمل المي
هل قابلتك هل حدثتها عني
هل حزنها كان اقسي ام اني حزني
وذلك العطر هل لا زال يغمرها
ام غيرته؟ نعم زعلانه مني
خسرتها يا لطي شي لا بديل لها
بكي صديقي
هى التقتنى و ربما شحبت ملامحها
وكما يذوب الشمع في النار كان اسمه لو مر يجرحها
مسكت يدى و بكت .. و بكت كاعصار
هو الذى دمر احلامي .. هو الذى امطرنى هما
لكننى اوصيك خيرا به كاننى صرت له اما
بالله هل لا زال مضطربا اخشي عليه نوبه الياس
احساسة العالى سيقتلة خوفى عليه لا على نفسي
بلغة ان الريح ربما خطفت بنتا على الميناء يعشقها
وليتجة لشواطئ اخرى= فسفينتى بيدية اغرقها
وكلمنى و كلمتنى .. لصبح غدي
ما فارق الهاتف السهران كف يدي
عودا لبعض او انفصلا الى الابد
سيفان من نار تختصمان في كبدي
وفيكما الان شوق الام للولد

ها حبيبي

ها حبيبي مو على بعضك احسك
ها حبيبي لخاطرى لا تاذى نفسك
منو زعلك ؟ انت
منى تزعل لك و الله زعل الدنيا كلها و لا مكروة يمسك
ابتسم هذي اعصابك
خل راسك بين ايديا
واخذ بوسه صلح منى كافى تدلل عليا
لك ادلل عليا ادلل عليا
يا هبه ربى من السما و احلى هدية
راح للعشره اعيد لك
واحد ……………. عشرة
شو تعال بوسنى كم مره ابوسك حبيبي
بيدى امشط لك حبيبي
وامسح دموعك بايديا
اة منك من جمالك حتى دمعك جاذبيه
لك ادلل عليا ادلل عليا
يا هبه ربى من السما و احلى هدية
راح للعشره اعيد لك
واحد ……………. عشرة
شو تعال بوسنى كم مره ابوسك حبيبي

ابحث عنك

ابحث عنك بكل شجون
يا سيدتى كالمجنون
ارجوك بعنف سيدتي
ان تقتحمى الان حصوني
ان تحتلى كامل بيتي
انا ترعى امرى و شؤوني
انا مذ جئت لهذي الدنيا
وانا منتظر لتكوني
وبلا ملل .. و بلا كلل
وبلا امل سار جنوني
اسمع صوتك اشهد و جهك
اشعر انك بين جفوني
واذوب حنانا و حنينا
للقائك يا ضوء عيوني
انا مذ جئت لهذي الدنيا
وانا منتظر لتكوني
وبلا ملل .. و بلا كلل
وبلا امل سار جنوني

احساسى غريب

الليلة احساسى غريب
عاشق و اني ما لى حبيب
حبيت كل الناس لاموني
حبيت كل احبابي باعوني
قلت احب الحب احسن
قلت احب الحب اضمن
لا احن و لا اتوب و لا بعد في يوم احزن
الليلة غير شعورى .. غير
اشواقى غير حتى الاغاني غير
صدري سما و احساسى طير
بس طيفك ما تركني
ظل ساكن و سط جفني
كان يذكر و انت ناسي
كان طيب و انت قاسي
انت و ينك؟ كان ذلك الفرق ما بينى و بينك
جيتنى تشكى الزمن و جيتك اريد ادفى
لقيت في قلبي وطن و لقيت بك منفى

مو ضحكتك

مو ضحكتك ..
لا دفو ايدك
ولا رقه كلامك ..
مو لهفتك
اتصور انت قبال
عيني و ما عرفتك
باردة ايدك حبيبي ..
خاليه من العواطف
ابتسم اضحك حبيبي
انى جنبك ليش خايف
انى ما اتعودت اشوفك
منطوى سارح حزين
كنت بس العب بشعرك
تذوب قبلى من الحنين

كثر الحديث

كثر الحديث عن التي اهواها
كثر الحديث من التي اهواها؟؟
ما عمرها ما اسمها؟؟
ما شكلها ما سرها؟؟
سمراء ام بيضاء؟؟
عيناك اجمل انت ام عيناها؟؟
جل الذى اخشاة ان تتاثري
فتماسكى و تهيئى و تحضري
فلغيره النسوان .. فعل الخنجر
هى احلى من كل جميلة؟؟
اجمل منك و اجمل مني
هى ارشق من كل رشيقة؟؟
هى اقرب من قلبي عني
هى ابلغ من شعر كريم
او كاظم في افضل لحني
قالوا انك تسهر معنا بالتاكيد .. طبعا
قالوا انك تسكن معها بالتاكيد .. طبعا
عيناها بيتي و سريري
ووساده راسي اضلعها
تمحو كل هموم حياتي
لو مس جبينى اصبعها
ضمينى يا اجمل امراة
لو صمتت قلبي يسمعها
بغداد .. و هل خلق الله
مثلك في الدنيا اجمعها

يا رايح لى لبنان

يا رايح لى لبنان و دى لحبيبي سلام
قولوا له من الساهر لعيونك اجمل كلام
قولوا له رغم البعد بكل لحظه هو و ياي
حلمى و انيسى صبح كل منيتى بدنياي
فى الغربه و الاسفار اسمع صدي صوتك
ينادنى باستمرار ربيعى لا يفوتك
مشتاق اني مشتاق .. و بصدري يا ما اشواق
قولوا له رغم البعد بكل لحظه هو و ياي
حلمى و انيسى صبح كل منيتى بدنياي
باجر اجيك انتظر قبل المسا عندك
ولو نزلت دموعك لامسحها من خدك
مشتاق اني مشتاق .. و بصدري يا ما اشواق
قولوا له رغم البعد بكل لحظه هو و ياي
حلمى و انيسى صبح كل منيتى بدنياي

(حافيه القدمين)

هل عندك شك انك اجمل و اغلى امرأة في الدنيا و اهم امراة في الدنيا
هل عندك شك ان دخولك في قلبي
هو اعظم يوم في التاريخ و احلى خبر في الدنيا
هل عندك شك انك عمري و حياتي
وبانى من عينيك سرقت النار و قمت باخطر ثوراتي
ايتها الورده و الريحانه و الياقوته و السلطانة
والشعبية و الشرعيه بين كل الملكات
يا قمر يطلع كل مساء من نافذه الكلمات
يا احلى وطن اولد فيه و ادفن فيه و انشر فيه كتاباتي
غاليتى انت غاليتى لاادرى كيف رمانى الموج على قدميك
لاادرى كيف مشيت الى و كيف مشيت اليك
دافئه انت كليلة حب من يوم طرقت الباب
على ابتدا العمر ……….. هل عند شك …
كم سار رقيقا قلبي حين تعلم بين يديك
كم كان كبير حظي حين عثرت يا عمري عليك
يا نار تجتاح كيانى يا فرح يطرد احزاني
يا جسدا يقطع كالسف و يضرب كالبركان
يا و جة يعبق كحقول الورد و و يركض نحوى كحسراني
قولى ….. قولى …… قولى ………. قولي
قولى لى كيف سانقذ نفسي من اشواق و احزاني
قولى لى ماذا افعل فيك اني في حالة ادمان
قولى ما الحل فاشواقى و صلت لحدود الهذيان
قاتلتى ترقص حافيه القدمين بمدخل شرياني
من اين اتيت و كيف اتيت و كيف عصفت بوجدانى

1٬183 مشاهدة