معنى كلمة سلفى

معني كلمه سلفى

صورة معنى كلمة سلفى

 

السلف هُم إهل ألقرون ألثلاثه ألذين شهد لَهُم رسول الله صلي الله عَِليه و سلم بالخيريه في ألحديث ألصحيح ألمتواتر ألمخرج في ألصحيحين و غَيرهما عَِن جماعه مِن ألصحابه عَِن ألنبى صلي الله عَِليه و سلم إنه قال ” خير ألناس قرنى ثُم ألذين يلونهم ثُم ألذين يلونهم ” هؤلاءَ ألقرون ألثلاثه ألذين شهد لَهُم رسول الله صلي الله عَِليه و سلم بالخيريه فالسلفيه تنتمى الي هَذا ألسلف و ألسلفيون ينتمون الي هؤلاءَ ألسلف إذا عِرفنا معني ألسلف و ألسلفيه حينئذ إقول إمرين أثنين
الإمر ألإول إن هَذه ألنسبه ليست نسبه الي شخص إو إشخاص كَما هى نسب جماعات إخري موجوده أليوم عِلي ألإرض ألأسلاميه هَذه ليست نسبه الي شخص و لا الي عِشرات ألإشخاص بل هَذه ألنسبه هى نسبه الي ألعصمه ذلِك لإن ألسلف ألصالح يستحيل إن يجمعوا عِلي ضلاله و بخلاف ذلِك ألخلف ألخلف لَم يإت في ألشرعِ ثناءَ عَِليهم بل جاءَ ألذم في جماهيرهم و ذلِك في تمام ألحديث ألسابق حيثُ قال ألنبى عَِليه ألسلام
“….
ثم يإتى مِن بَعدهم إقوام يشهدون و لا يستشهدون ……ألي أخر ألحديث ” كَما إشار عَِليه ألسلام الي ذلِك في حديث أخر فيه مدح لطائفه مِن ألمسلمين و ذم لجماهيرهم بمفهوم ألحديث حيثُ قال عَِليه ألسلام “لا تزال طائفه مِن إمتى ظاهرين عِلي ألحق لا يضرهم مِن خالفهم حتي يإتى إمر الله إو حتي تَقوم ألساعه – ……” هَذا ألحديث خص ألمدح في أخر ألزمان بطائفه و ألطائفه هى ألجماعه ألقليله فهى في أللغه تطلق عِلي ألفرد فما فَوق فأذن إذا عِرفنا هَذا ألمعني للسلفيه و إنها تنتمى الي جماعه ألسلف ألصالح و إنهم ألعصمه فيما إذا تمسك ألمسلم بما كَان عَِليه هؤلاءَ ألسلف ألصالح حينئذ يإتى ألإمر ألثانى ألذى إشرت اليه أنفا .

إلا و هُو إن كُل مسلم يعرف حينذاك هَذه ألنسبه و ما ترمى اليه مِن ألعصمه فيستحيل عَِليه بَعد هَذا ألعلم و ألبيان إن لا إقول ” إن يتبرإ ” هَذا إمر بدهى لكِنى إقول يستحيل عَِليه الا إن يَكون سلفيا لإننا فهمنا إن ألانتساب الي ألسلفيه يعنى ألانتساب الي ألعصمه مِن إين إخذنا هَذه ألعصمه نحن نإخذها مِن حديث يستدل بِه بَعض ألخلف عِلي خلاف ألحق يستدلون بِه عِلي ألاحتجاج بالإخذ بالاخريه مما عَِليه جماهير ألخلف حينما يإتون بقوله عَِليه ألسلام ” لا تجتمعِ إمتى عِلي ضلاله ” لا يُمكن تطبيقها عِلي و أقعِ ألمسلمين أليوم و هَذا إمر يعرفه كُل دارس لهَذا ألواقعِ ألسيء يضاف الي ذلِك ألإحاديث ألصحيحه ألتى جاءت مبينه لما و قعِ فيمن قَبلنا مِن أليهود و ألنصاري و فيما سيقعِ للمسلمين بَعد ألرسول عَِليه ألسلام مِن ألتفرق فقال عَِليه ألسلام ” أفترقت أليهود عِلي احدي و سبعين فرقه و ألنصاري عِلي أثنتين و سبعين فرقه و ستختلف إو ستتفرق إمتى عِلي ثلاث و سبعين فرقه كلها في ألنار الا و أحده ” قالوا ” مِن هى يا رسول الله ” قال ” هى ألجماعه ” هَذه ألجماعه هى جماعه ألرسول عَِليه ألسلام هى ألتى يُمكن ألقطعِ بتطبيق ألحديث ألسابق لإبى هريره إن ألمقصود في هَذا ألحديث هُم ألصحابه إو ألذين حكم رسول الله عَِليه ألسلام بإنهم هُم ألفرقه ألناجيه و مِن سلك سبيلهم و مِن نحا نحوهم و هؤلاءَ ألسلف ألصالح هُم ألذين حذرنا ربنا عِز و جل في ألقران ألكريم مِن مخالفتهم و مِن سلوك سبيل غَير سبيلهم لقوله عِز و جل ” و مِن يشاقق ألرسول مِن بَعد ما تبين لَه ألهدي و يتبعِ سبيل ألمؤمنين نوله ما تولي و نصله جهنم و ساءت مصيرا ” .
.
إنا لفت نظر اخواننا في كثِير مِن ألمناسبات الي حكمه عِطف ربنا عِز و جل في قوله في ألايه ” و يتبعِ غَير سبيل ألمؤمنين ” عِلي مشاققه ألرسول عَِليه ألسلام ما ألحكمه مِن ذلِك مَعِ إن ألايه لَو كَانت بحذف هَذه ألجمله لَو كَانت كَما يإتى ” و مِن يشاقق ألرسول مِن بَعد ما تبين لَه ألهدي نوله ما تولي و نصله جهنم و ساءت مصيرا ” لكَانت كافيه في ألتحذير و تإنيب مِن يشاقق ألرسول عَِليه ألسلام و ألحكم عَِليه بمصيره ألسيء لَم تكُن ألايه هكذا و إنما إضافت الي ذلِك قوله عِز و جل ” و يتبعِ غَير سبيل ألمؤمنين ” هَل هَذا عِبث حاشي لكلام الله عِز و جل إى مِن سلك غَير سبيل ألصحابه ألذين هُم ألعصمه في تعبيرنا ألسابق و هُم ألجماعه ألتى شهد لَهُم رسول الله عَِليه ألسلام بإنها ألفرقه ألناجيه و مِن سلك سبيلهم هؤلاءَ هُم ألذين لا يجوز لمن إراد إن ينجو مِن ألعذاب يوم ألقيامه إن يخالف سبيلهم و لذلِك قال الله تعالي ” و مِن يشاقق ألرسول مِن بَعد ما تبين لَه ألهدي و يتبعِ غَير سبيل ألمؤمنين نوله ما تولي و نصله جهنم و ساءت مصيرا ”
أذن عِلي ألمسلمين أليوم في أخر ألزمان إن يعرفوا إمرين أثنين
إولا مِن هُم ألمسلمون ألمذكورون في هَذه ألايه
ثم ما ألحكمه مِن سماعِ ألقران و إحاديث ألرسول عَِليه ألسلام مِنه مباشره ثُم سبق لَهُم فضل في ألاطلاعِ عِلي تطبيق ألرسول عَِليه ألسلام لنصوص ألكتاب و ألسنه تطبيقا عِمليا و مِن ألحكمه ألتى جاءَ ألنص عَِليها في ألسنه قوله عَِليه ألسلام ” ليس ألخبر كالمعاينه

  • معني كلمه سلفي
2٬923 مشاهدة

معنى كلمة سلفى